أفكار وتوجيهات

السماد المتوازن أفضل غذاء لنباتاتك

السماد المتوازن NPK أفضل سماد

السماد أفضل غذاء للنبتة

دائما ما نشير الى أن يفضل تسميد النباتات بالسماد المتوازن السائل NPK ؟ ما هو وكيف يتم استخدامه؟ وما فائدته؟

السماد المتوازن أو المتعادل أو المركب جميعها مسميات لنفس السماد .. يتكون من ثلاثة عناصر مهمة جداً تحتاجها أي نبتة وهي المواد الأساسية لتركيب جميع الأسمدة .. والمواد هي نيتروجين Nوفسور Pوبوتاسيوم K .. البوتاسيوم يرمز له بـ K لأن أصل الكلمة لاتيني كاليوم Kalium ..  كل عنصر من هذه العناصر يؤدي غرض معين ويعطي للنبتة فائدة محددة .. ويقوّي جانب معين فيها.

فالنيتروجينيزيد نمو الأوراق والأفرع .. والفسفور يشجع على نمور جذور قوية وصحية .. والبوتاسيوميشجع على نمور الأزهار والثمار .. في الطبيعة هذه العناصر تكون موجودة في التربة ولكن عند الزراعة الداخلية قد تكون هذه العناصر موجودة في التربة الزراعية أو أي تربة أخرى لكن سرعان ما تمتصها النبتة كون التربة في الحوض محدودة ولا تتغير .. وجذور النبتة لا تستطيع الخروج من الحوض للبحث عن هذه العناصر في تربة أخرى ..
فالحل هو تغذية النبتة بما تحتاجه من عناصر بشكل يدوي وذلك عن طريق التسميد الدوري .. وهذا السماد المستخدم هو السماد المتوازن.

لماذا سمي سماد متوازن ؟

لأنه يتكون بنسب متوازنة ومتساوية من العناصر السابقة وهي نيتروجين وفسفور وبوتاسيوم وتكون بنسبة 20:20:20 لذلك فهذا السماد متعارف عليه عند أصحاب المشاتل أيضاً بسماد عشرين عشرين أو بسماد العشرينات .. وهو سماد رخيص الثمن نسبياً متواجد من أغلب المشاتل .. وليس له لون معين أو شكل محدد

هذه التوليفة من النسب تكون مصنعة وجاهزة ليس لي ولك أي دخل في تغييرها .. وهي الحل الأمثل لجميع النباتات الداخلية تقريباً .. لكن بعض مربي النباتات الداخلية المحترفين مثلاً مربي نباتات البونساي يستخدمون سماد NPK  بنسب مختلفة مثلاً 0:10:10في فترة الشتاء .. كون النبتة في هذه الفترة تكون في حالة تساقط للأوراق وخمول فيمدوها بسماد يركز على الجذور والزهور ولا يركز على الأوراق .. وبعض مربي النباتات المثمرة يستخدمون النسبة 10:10:20 للتركيز على الزهور والثمار قبل بداية موسم الازهار والثمار .. وهناك مثلاً 20:5:5 وهذا يعني أن كمية النيتروجين أربعة أضعاف الفسفور والبوتاسيوم..

النتيجة أن هناك نسباً مختلفة من السماد لنباتات وأشجار مختلفة وتستخدم في أوقات محددة من السنة .. فإذا كنت خبيراً بنبتك وتعرف ما تحتاجه فأنت باستطاعتك احضار السماد الذي تحتاجه للتركيز على الجانب الذي تريده أنت في النبتة سواء كانت الأوراق والأفرع أو الجذور أو الزهور والثمار.

كيف يحضر ولماذا سمي بالسماد السائل ؟

يفضل عدم إضافة السماد على التربة مباشرة وذلك لأنه سيؤدي إلى احتراق وجفاف الجذور وموت النبتة ولكن يتم اضافته إلى ماء الري وسقاية النبتة به لذك سمي بالسماد السائل .. ويتم ذلك بإضافة ملعقة طعام كبيرة من السماد على 10 لتر من المياه وري النباتات بالكمية المعتادة من المياه ببساطة.

أفضل وقت للتسميد ؟

يفضل استخدام السماد في فصلي الربيع والصيف وبالتحديد قبل أن يبدأ فصل الربيع بشهر واحد، والأفضل أن يتم تسميد النبتة بمعدل مرة واحدة شهرياً وهذا كافي .. وحاول عدم الاكثار لأن اكثار التسميد له آثار ضارة ومميتة على النبتة من الصعب حلها وذلك لانك لن تكتشف المشكلة الا بعد مرور فترة عليها .. فتتفاجئ أن الأوراق والأغصان أصبحت جافة فجأة وتكون الجذور قد جفت من قبل وظهرت المشكلة من بعد على الأوراق ولن يمكن التراجع أو حل هذه المشكلة لأن النبتة ستكون في حالة موت سريري !! وأنا صراحة حدثت هذه المشكلة معي بداية تربيتي للنباتات لعدد من نباتاتي .. الأخطاء هي من تعلم الإنسان

كلمة أخيرة

لا تحاول تسميد النباتات التي قمت بتغيير أصيصها حديثاً .. حاول أن تسمدها بعد أن يمضي على وجودها في الأصيص الجديد مدة شهر على الأقل .. ولا تحاول تسميد النباتات المريضة لأن ذلك لن يفيدها بل ربما يضرها .. التسميد فقط يكون للنباتات الصحية.

شاهد أيضاً:
الدراسينا Dracaena
الهيبسكس Hibiscus

إن أعجبك موضوع السماد المتوازن NPK فيمكنك مشاركته لدعمنا، كما يمكنكم تصفح المزيد من المعلومات والقوائم المثيرة للإهتمام على موقع يلا نزرع لكل ما يخص النباتات.

قراءة ممتعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى